مدونة سنا البروق

مقولات لبعض العلماء عن العشر

Posted on: 2010/11/07

https://i2.wp.com/mohjati.com/vb/uploaded/12_11288467473.gif

 

قال ابن رجب ـ رحمه الله ـ:

” لما كان الله تعالى قد وضع

في نفوس المؤمنين حنينا إلى مشاهدة بيته الحرام ،

وليس كل أحد قادرا على مشاهدته في كل عام ،

فرض الله تعالى على المستطيع الحج مرة واحدة في عمره ،

وجعل موسم العشر مشتركا بين السائرين والقاعدين ،

فمن عجز عن الحج في عام قدر على عمل يعمله في بيته ،

فيكون أفضل من الجهاد الذي هو أفضل من الحج”


https://i2.wp.com/mohjati.com/vb/uploaded/26_11288279563.gif

قال ابن حجر ـ رحمه الله ـ

في شرحه لحديث ابن عباس

عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :

(ما العمل في أيام أفضل منها في هذه الأيام العشر )

قالوا : ولا الجهاد ؟

قال :

( ولا الجهاد إلا رجل خرج يخاطر بنفسه وماله فلم يرجع بشيء )

قال : ” الذي يظهر أن السبب في امتياز عشر ذي الحجة

لمكان اجتماع أمهات العبادة فيه ،

وهي الصلاة ، والصيام ، والصدقة ، والحج ،

ولا يأتي ذلك في غيره”
https://i2.wp.com/mohjati.com/vb/uploaded/26_11288279563.gif

( كان ابن عمر وأبو هريرة يخرجان إلى السوق

في أيام العشر يكبران ويكبر الناس بتكبيرهما)

رواه البخاري

قال النووي ـ رحمه الله ـ :

“اعلم أنه يستحب الإكثار من الأذكار

في هذا العشر زيادة على غيره ،

ويستحب من ذلك في يوم عرفة أكثر من باقي العشر” .

https://i2.wp.com/mohjati.com/vb/uploaded/26_11288279563.gif

قال الشيخ ابن جبرين ـ رحمه الله ـ :

حري بالمسلم أن يستقبل مواسم الخير

عامة بالتوبة الصادقة النصوح ،

وبالإقلاع عن الذنوب والمعاصي ،

فإن الذنوب هي التي تحرم الإنسان فضل ربه ،

وتحجب قلبه عن مولاه ،

كما ينبغي أن يستقبل تلك المواسم

بالعزم الصادق الجاد على اغتنامها بما يرضي الله عزوجل ،

فمن صدق الله صدقه الله :

( والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا )

 

1 Response to "مقولات لبعض العلماء عن العشر"

جزاك الله خيرا ونفع الله بكِ أختي الغالية
” الله أكبر .. الله أكبر .. لا إله إلا الله ، الله أكبر .. الله أكبر .. ولله الحمد ”

” الله أكبر .. الله أكبر .. الله أكبر .. لا إله إلا الله ، الله أكبر .. الله أكبر .. الله أكبر .. ولله الحمد ”

” الله أكبر .. الله أكبر .. الله أكبر .. لا إله إلا الله ، الله أكبر .. الله أكبر .. ولله الحمد ” .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

اسمع وتدبر

قال ابن القيم ـ رحمه الله ـ ” إضاعة الوقت أشد من الموت ، لأن إضاعة الوقت تقطعك عن الله والدار الآخرة ، والموت يقطعك عن الدنيا وأهلها “

أدخل عنوان بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذه المدونة ليصلك كل جديد فيها.

انضم 10 متابعون آخرين

تأمل

سرعة انقضاء الأيام ... وسرعة مضي العمر ... وسرعة تقلب الملامح ألا يؤذنك ذلك كله بسرعة حلول الأجل

كل يوم مضى فهو من عمري

الأرشيف

إحصائيات المدونة

  • 14٬140 hits

رسالة إلى كل تارك للصلاة أو متهاون بها :

قال النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بين الرجل وبين الشرك والكفر ترك الصلاة) قال أهل العلم تعليقا على الحديث : فالكفر هنا معرف (بأل)، وإذا دخلت (أل) علىاسم الجنس صارت حقيقة فيه، وعلى هذا فيكون الكفر هنا حقيقة الكفر.
وقال الإمام أحمد رحمه الله تعالى: "كل مستخف بالصلاة مستهين بها فهو مستخف بالإسلام مستهين به، وإنما حظهم في الإسلام على قدر حظهم من الصلاة، ورغبتهم في الإسلام على قدر رغبتهم في الصلاة".
وقال ابن القيم رحمه الله تعالى: "لا يُصِر على ترك الصلاة إصراراً مستمرّاً من يصدق بأن الله أمر بها أصلاً، فإنه يستحيل في العادة والطبيعة أن يكون الرجل مصدقاً تصديقاً جازماً أن الله فرض عليه كل يوم وليلة خمس صلوات، وأنه يعاقبه على تركها أشد العقاب وهو مع ذلك مصر على تركها، هذا من المستحيل قطعاً، فلا يحافظ على تركها مصدق بفرضها أبداً، فإن الإيمان يأمر صاحبه بها فحيث لم يكن في قلبه ما يأمر بها فليس في قلبه شيء من الإيمان، ولا تصغ إلى قول من ليس له خبرة ولا علم بأحوال القلوب وأعمالها"
%d مدونون معجبون بهذه: